2020-09-20

تبون يقيل مدير الأمن الخارجي في المخابرات الجزائرية

أقال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، مدير جهاز الوثائق والأمن الخارجي، العقيد كمال رميلي وعين خلفا له اللواء محمد بوزيت.

وأعلنت وزارة الدفاع الجزائرية، الخميس، تنصيب اللواء محمد بوزيت مديرا عاما للوثائق والأمن الخارجي، خلفا للعقيد كمال الدين رميلي.

و أشرف اللواء السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الجزائري، نيابة عن رئيس الجمهورية على التنصيب الرسمي للواء محمد بوزيت في وظائف المدير العام للوثائق والأمن الخارجي.

ودعا قائد الجيش الجزائري، قادة هذه المديرية إلى الالتفاف حول قائدهم الجديد ودعمه ومساندته، من خلال التزامهم، على جميع المستويات وفي حدود صلاحياتهم، بالقيام بالمهام المنوطة بهم، بكل الصرامة اللازمة والمثابرة الضرورية، بما يكفل حماية المصالح العليا للجزائر.

وتعد إدارة الأمن الخارجي والوثائق من القطاعات الثلاثة لجهاز المخابرات الجزائري الذي تقرر إعادة هيكلته في 2016.

وتأتي هذه التغييرات بعد إقالة مدير الأمن الداخلي العميد واسيني بوعزة، وتعيين عبد الغني راشدي خلفا له، الأسبوع الماضي.

المصدر: وسائل إعلام جزائرية

شارك