2020-10-01

السراج: لن أجلس على طاولة حوار مع حفتر بعد اليوم

أعلن رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج، أنه لن يجلس على طاولة حوار مع قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر.

وجاء تصريح السراج، في مقابلة مع صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية، مؤكدا أنه “لن يجلس بعد اليوم على طاولة التفاوض والحوار مع  قائد الجيش الليبي خليفة حفتر بعد الكوارث والجرائم التي ارتكبها بحق جميع الليبيين”.

واستطرد المسؤول الليبي قائلا: “وافقنا على وقف لإطلاق النار وهدنة إنسانية، وتوقعنا أن يلتزم حفتر بكلمته ولو لمرة واحدة بسبب الأخطار المرتبطة بـ”كورونا”، غير أنه استغل الوباء لمهاجمتنا”.

وتابع بقوله: “سعينا دائما إلى حل خلافاتنا عبر عملية سياسية، لكن حفتر انتهك كل اتفاق فورا، وعند فشل هجومه، بات يستهدف العاصمة طرابلس من دون تمييز، وضرب المناطق السكنية، والمؤسسات المدنية، حتى المستشفى العام في وسط المدينة”.

وأمس الثلاثاء، سقطت صواريخ على طرابلس أطلقتها قوات الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر بعد خسارتها مدينتين استراتيجيتين غربي ليبيا.

ورغم محاولات التسوية السياسية التي أشرفت عليها الأمم المتحدة لإنهاء الصراع الليبي، إلا أن جميع المبادرات الأممية والدولية باءت بالفشل، مع تعنت كل طرف ورفض بنود وقف نزيف الدم الليبي.

وبعد ما يقارب ثلاث سنوات على تولي غسان سلامة منصب المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا، أعلن استقالته من المنصب رغم جهوده للم شمل الليبيين وكبح التدخل الخارجي لصون وحدة البلاد.

المصدر: وكالات

شارك