2020-09-27

مهندسون سوريون ينتجون جهاز تنفس اصطناعي

صمم مهندسون سوريون أول جهاز تنفس ميكانيكي من صنع وطني يسمى “أمل”، أنتج بخبرة محلية.

وذكرت وكالة الأنباء السورية أن غرفة صناعة حلب أطلقت اليوم أول جهاز تنفس اصطناعي محلي الصنع باسم “أمل” تم تنفيذه وتصميمه بخبرات وطنية بعد إجراء الاختبارات الطبية اللازمة وسيتم تقديمه لوزارة الصحة لاعتماده في المشافي ومراكز العزل الطبي المخصصة للتصدي لفيروس “كورونا”.

وقال رئيس غرفة صناعة حلب فارس الشهابي: “تم البدء بتنفيذ الجهاز من خلال تكليف الغرفة لفريق عمل طبي وتقني وبالاعتماد على الكوادر والخبرات المحلية وخلال مدة 16 يوما تم إنجازه وتجريبه وهو مشروع علمي وخيري لا يهدف إلى الربح المادي وإنما إلى تشجيع البحث العلمي وربطه بالتطور الصناعي “.

وبين أنه سيتم تسليم الجهاز إلى وزارة الصحة السورية لإجراء التجارب عليه واعتماده.

المصدر: وكالة الأنباء السورية

شارك