2020-09-25

البرلمان المصري يعقد أولى جلساته في ظل “كورونا”

عقد البرلمان المصري، اليوم الثلاثاء، جلسته العامة، وسط إجراءات احترازية مشددة وبحضور وزيري التخطيط والمالية، وذلك  للمرة الأولى مرة منذ تفشي فيروس “كورونا بالبلاد”

ونوه الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب المصري، بالإجراءات التي اتخذتها مصر لمواجهة تفشي جائحة “كورونا” للحفاظ على أرواح المصريين.

هذا وحضر الجلسة العامة، هالة السعيد وزيرة التخطيط، ووزير المالية محمد المعيط، حيث استعرضا البيانات الحكومية الخاصة بخطة الموازنة العامة لمصر لعام 2021.

من ناحية أخرى، أكد وزير المالية المصري التزام مشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية المقبلة على استيفاء النسب الدستورية لمخصصات الإنفاق على قطاعات الصحة والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي.

وأشار الوزير إلى أن مخصصات الإنفاق على قطاع الصحة بلغ 258 مليار جنيه بزيادة بلغت 82 مليار جنيه عن موازنة العام الحالي، بنسبة زيادة بلغت نحو 46%.

يذكر أن منظمة الصحة العالمية دعت إلى زيادة عدد فحوص فيروس “كورونا” في مصر، وذلك بموجب منهجية علمية موحدة للحد من انتشار الوباء.

وارتفع إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس “كورونا” إلى 3333 حالة من ضمنهم 821 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و 250 حالة وفاة، وسط تمديد حظر التجول الليلي جتى الـ23 من أبريل.

المصدر: وسائل إعلام مصرية

 

 

شارك