2020-07-14

مصر.. فتح تحقيق عاجل بوفاة طبيب شاب بفيروس “كورونا”

وجهت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، بفتح تحقيق عاجل وفوري في واقعة وفاة الدكتور الشاب وليد يحيى عبد الحليم، إثر إصابته بفيروس “كورونا” بمستشفى المنيرة.

وأفادت الوزارة في بيان: “وجهت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، بفتح تحقيق عاجل وفوري في واقعة وفاة الدكتور وليد يحيى عبد الحليم، الذي توفي إثر إصابته بفيروس كورونا بمستشفى المنيرة، مؤكدة على اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال وجود أي تقصير”.

وذكرت: “وتتقدم وزيرة الصحة والسكان بخالص العزاء لأسرة الشهيد سائلة المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته”.

وتأتي هذه الخطوة،بعد أن نشر أطباء مستشفى المنيرة العام في مصر، قد نشروا على صفحاتهم بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” استقالة جماعية على خلفية وفاة زميلهم وليد يحيى متأثرا بإصابته بفيروس “كورونا”.

وورد في الاستقالة الجماعية أن الوزارة تتعنت في توفير المسلتزمات الوقائية للأطقم الطبية، ما أدى إلى زيادة انتشار العدوى بينهم، وتكليف الكثير من الأطباء في غير تخصصهم، وبدون تدريب أو بروتوكول واضح للتعامل مع حالات فيروس كورونا.

المصدر: وسائل إعلام مصرية

شارك