2020-09-27

جنوب السودان ينحاز لإثيوبيا ضد مصر

أعلن سفير جنوب السودان لدى إثيوبيا، جيمس بيتيا مورغان، الجمعة، أن بلاده لن تفعل أي شيء يمكن أن يضر بإثيوبيا.

وجاءت تصريحات السفير مورغان ردا على المعلومات التي تم تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي والتي تدعي أن جنوب السودان وافق على الطلب المصري لإنشاء قاعدة عسكرية في باجاك.

وأوضح السفير في مؤتمر صحفي أن “هذه المعلومات خاطئة تماما، وتشاركها مجموعة لديها مصلحة في تعطيل التعاون القائم بين البلدين”، وفقا لوكالة الأنباء الإثيوبية.

وقال السفير إن “إثيوبيا تقف دائما متضامنة مع جنوب السودان حتى في الأوقات الصعبة. نحن شعب جنوب السودان لن ننسى أبدا هذه المساهمة”.

وأشار السفير إلى أنه “إذا كانت أي قوة تنوي مهاجمة إثيوبيا عبر جنوب السودان، فسوف تواجه أولا شعب جنوب السودان”.

وفي وقت سابق، أصدرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي لجمهورية جنوب السودان، بيانا تحسم فيه الجدل حول “موافقتها على طلب القاهرة بإنشاء قاعدة عسكرية قرب حدودها مع إثيوبيا”.

وقالت الوزارة في بيان لها، إن المعلومات التي تم تداولها في وسائل التواصل الاجتماعي بشأن هذا الخبر لا أساس لها من الصحة، ولا يوجد شيء من هذا النوع.

كما أوضحت وزارة الخارجية أنه “لم يتم التوصل إلى أي اتفاق على الإطلاق لتخصيص قطعة أرض للقاعدة العسكرية المصرية في أراضي جمهورية جنوب السودان”.

المصدر: وكالات

شارك