2020-07-10

البرلمان التونسي يرفض لائحة تطالب فرنسا بالاعتذار عن حقبة الاستعمار

رفض البرلمان التونسي لائحة غير ملزمة قانونيا تطالب فرنسا بتقديم اعتذار رسمي عن الحقبة الاستعمارية في جلسة دامت 15 ساعة.

وصوت 77 نائبا لصالح المذكرة مقابل تصويت خمسة نواب ضدها في حين كان تمريرها يتطلب دعم 109 من النواب من أصل 217 هم إجمالي عدد النواب.

وكانت كتلة ائتلاف الكرامة (19 نائبا) قد قدمت مذكرة لمطالبة فرنسا بالاعتذار للشعب التونسي عن جرائم ارتكبتها في حقبة الاستعمار بدءا من عام 1881 وما تلاه.

وتضمنت اللائحة المذكورة “مطالبة الدولة الفرنسية بإعلان اعتذارها الرسمي والعلني عن كل الجرائم التي ارتكبتها في حق الشعب التونسي زمن الاحتلال المباشر وبعده، من جرائم قتل واغتيال وتعذيب واغتصاب ونفي وتهجير قسري ونهب للثروات الطبيعية والأملاك الخاصة ودعم صريح للاستبداد وللدكتاتورية”.

وورد في نص اللائحة أيضا “يطالب البرلمان فرنسا بأن تبادر بتعويض تونس وكل المتضررين من الجرائم المذكورة وكل الذين انجر لهم الحق قانونا، تعويضا عادلا مجزيا طبق ما تقتضي القوانين والأعراف الدولية، بما من شأنه أن يساهم في مسح الآلام والأحزان والمآسي التي تسبب فيها الاحتلال البغيض”.

المصدر: وسائل إعلام تونسية

شارك