2020-10-22

انفجار ضخم بحقل نفطي يضم قاعدة للجيش الأمريكي بريف الحسكة

أفادت وسائل إعلام محلية، الأحد، بوقوع انفجارات قوية ومتتالية في مستودعات للذخيرة والأسلحة تابع لمسلحي “قسد” الخاضع للجيش الأمريكي في بلدة رميلان النفطية شمالي شرقي الحسكة.

وقالت المصادر إن “الانفجارات وقعت في ما يسمى “الهنكار الصيني” سابقا ضمن المبنى الإداري لمديرية حقول نفط الحسكة برميلان التي تسيطر عليها قوات تنظيم “قسد” و الجيش الأمريكي”.

هذا ودخلت سيارات الإسعاف إلى الموقع بكثافة مع قيام مسلحي “الاسايش”، وهو الذراع الأمني لتنظيم “قسد”، بتطويق المنطقة ومنع الدخول والخروج منها”.
وقال شهود عيان إن “التفجير قد يكون ناجما عن خطأ بشري ضمن الموقع أو نتيجة طائرة مسيرة مجهولة العائدية استهدفت الموقع المذكور”.

وتعد حقول النفط في بلدة رميلان من أهم حقول النفط والغاز في سوريا وتسمى مديرية حقول نفط الحسكة.

المصدر: وسائل إعلام سورية

شارك