2020-08-06

الحوثي يهاجم بومبيو بجريرة “صافر”

اعتبر القيادي في جماعة “أنصار الله” اليمنية محمد علي الحوثي، أن تهديد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، بانفجار السفينة العائمة “صافر” “دليل على مؤامرة تحاك ضدها من قبل الأمريكان”.

وأضاف الحوثي في تغريدة على حسابه في “توتير” أنه لا يستبعد أن يكون هناك “توجيه بعض الإشعاعات لفحصها عن بعد من قبل الأمريكان أثر عليها كما قالت ناسا”.

وتابع القيادي في جماعة أنصار الله: “ومع أنه لا يوجد ما يمنع من التقييم والصيانة بل هو مطلبنا بالنسبة لصهريج صافر وقدمناه بوثيقة الحل وغيرها من قبل ومن بعد، إلا أن اهتمام دول العدوان بهذا الموضوع ومحاولة ظهورهم كناسكين وحمائم سلام خداع مفضوح وواقع ارتكابهم للمجازر والحصار ضد جميع أبناء الجمهورية اليمنية شاهد قائم بذاته”.

وفي زقت سابق، صرح وزير الخارجية الأمريكي أن الولايات المتحدة وحلفاءها في المنطقة أحبطوا في أواخر يونيو 2020 تهريب أسلحة إيرانية إلى الحوثيين، محذرا من تداعيات بيئية خطيرة في حادث تعرض ناقلة النفط “صافر” إلى أي حادث.

وفي مؤتمر صحفي عقده في مقر الخارجية في واشنطن، حذر بومبيو من الوضع المتدهور للسفية النفطية “صافر” التي استولى عليها الحوثيين في عرض البحر الأحمر.

يشار إلى أن الناقلة “صافر” التي تم إحضارها من قبل شركة النفط اليمنية قبل أكثر من ثلاثين عاما، كانت تعمل كمحطة تصدير مؤقتة للنفط الخام، وتتجاوز حمولتها المليون برميل من النفط الخام، لكن الظروف في اليمن، أدت إلى توقف الناقلة العملاقة قبالة السواحل الواقعة تحت سيطرة الحوثيين وتتعرض للتأكل، واحتمالية الانفجار بسبب غياب الصيانة وخروجها عن العمل لعدة سنوات، وهو ما ينذر باحتمالية وقوع كارثة بيئية.

شارك