2020-10-24

وزير مصري سابق يتوقع “صداما حتميا” مع إثيوبيا على وقع أزمة “سد النهضة”

توقع وزير الخارجية المصري السابق، نبيل فهمي، السبت، “صداما حتميا بين مصر وإثوبيا في حال عدم حل أزمة “سد النهضة”.

وقال فهمي، في مقابلة مع قناة “العربية”: “نريد آلية فض منازعات بشأن أزمة سد النهضة”، مؤكدا أن “هناك فرصة لحل أزمة السد الإثيوبي بين الدول الثلاث”.

وكانت مصر، أعلنت عن تفاجئها باقتراح إثيوبي مفاده تأجيل البت في النقاط الخلافية بعملية التفاوض الحالية على أن يتم إحالتها إلى اللجنة الفنية التي سوف يتم تشكيلها بموجب الاتفاقية من أجل متابعة تنفيذ بنود الاتفاق، وهو ما رفضته مصر شكلاً وموضوعاً.

وكشفت وزارة الري والموارد المائية المصرية، عن عقد اجتماعين للفرق الفنية والقانونية من مصر والسودان وإثيوبيا لمحاولة تقريب وجهات النظر في النقاط الخلافية بشأن سد النهضة، في اليوم الثامن على التوالي للمحادثات برعاية الاتحاد الأفريقي وممثل الدول والمراقبين.

وذكرت الوزارة المصرية، في بيان، أنه خلال اجتماع اللجنة الفنية طرحت مصر بعض الصياغات البديلة لمحاولة تقريب وجهات النظر بخصوص إجراءات التعامل مع حالات الجفاف الممتد والسنوات شحيحة الإيراد في كل من الملء والتشغيل.

المصدر: العربية

شارك