2020-11-26

القاهرة: إثيوبيا لا تريد اتفاقا ينهي أزمة سد النهضة

كشفت وزارة الموارد المائية المصرية تفاصيل اجتماع ومفاوضات سد النهضة الذي عقد الاثنين.

وأكد وزير الموارد المائية والري المصري، محمد عبدالعاطي، اعتراض بلاده على الإجراء الأحادي لملء السد دون التشاور والتنسيق مع دول المصب، مما يلقي بدلالات سلبية توضح عدم رغبة إثيوبيا في التوصل لاتفاق عادل، معتبراً أنه إجراء يتعارض مع اتفاق إعلان المبادئ.

وشدد عبدالعاطي على أهمية سرعة التوصل لاتفاق حول ملء وتشغيل سد النهضة، بحيث يتم التوافق حول كل نقطة من النقاط الخلافية، لافتاً إلى اقتراح مصر لآلية العمل خلال الاجتماعات الحالية التي ستُعقد لمدة أسبوعين.

بدوره، قال وزير الري السوداني، ياسر عباس، في بيان إن “التحرك المنفرد قبل التوصل لاتفاق بين الدول الثلاث قد أعاد طرح المخاوف  في ما يتعلق بالتأثيرات البيئية والاجتماعية لسد النهضة على المزارعين على ضفاف النيل الأزرق”.

وطالب عباس بأن تكون الجولة الحالية من المفاوضات “جولة حاسمة عبر تحديد أجندة محددة لفترة أسبوعين مع إعطاء دور أكبر للمراقبين في تقريب وجهات النظر.

شارك