2020-12-05

الرياض: الإدارات تأتي وتذهب ولكن علاقتنا بواشنطن تظل راسخة

أكد وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، أنه مهما اختلفت الإدارات الأميركية فإن العلاقات مع الولايات المتحدة راسخة وتستند إلى إرث يمتد لثمانين عامً.

وقال وزير الطاقة السعودي في مؤتمر بشأن قمة مجموعة العشرين، تعقيبًا على الانتخابات الأميركية إن “الإدارات تأتي وتذهب ولكن ركائز العلاقات متينة وراسخة لذا لا شك بأننا سنواصل العمل المشترك مثلما فعلنا مع الإدارات السابقة”.

وتابع بن سلمان: “لدينا برنامج ثنائي بشأن تقليل الانبعاثات مع الولايات المتحدة وإذا استطعنا النجاح في ذلك فسيكون تعاونا جيدا مع إدارة بايدن”.

وعن العلاقة مع الإدارة الأمريكية قال: “ليس لدي شك في أننا ستكون لنا علاقات فعالة وسنبذل جهودا مشتركة مع الإدارة الأمريكية الجديدة”.

وعن مستقبل سوق النفط قال: “إن المملكة تمتلك مخزونا هائلا من النفط وتريد استغلاله بالشكل الأمثل”، لافتًا إلى أن بلاده تريد تحقيق طلب أكبر على الطاقة والنفط دون الإضرار باحتياجات السوق.

وختم: “نريد تحقيق طلب أكبر على الطاقة والنفط ولكن لا نريد أن نضر باحتياجات السوق”، مضيفًا أنه “يجب جعل القضايا البيئية جزءًا من هواجسنا، ولذلك وضعنا برنامجا للاستدامة البيئية”.

شارك