2020-09-29

إيطاليا تسيطر على جائحة “كورونا” في الجنوب

أعلنت إيطاليا، انتصارها على وباء “كورونا” المميت، في المناطق الجنوبية الفقيرة، الأقل استعدادا لمكافحة الفيروس.

وأفاد مسؤولو الصحة في البلاد، أنه تم تحقيق انتصار في مواجهة الفيروس التاجي، في المناطق الفقيرة، التي كانت أقل استعدادا وتجهيزا لمكافحة الوباء، مقارنة بمناطق الشمال الغنية.

وقال رئيس المجلس الصحي العام، فرانكو لوكاتيللي، في تصريح صحفي: “لقد منعنا انتشار العدوى في المناطق الجنوبية”، مضيفا: “هذه الآن حقيقة واقعة مدعمة بالأرقام”.

من جانبه، قال رئيس خدمة الحماية المدنية، أنجيلو بيريللي: “حققنا أكبر عدد من حالات الشفاء منذ بداية الأزمة”.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، قد حذر في وقت سابق، من أن قدرة إيطاليا على مواجهة انتشار الفيروس تعتمد بشكل كبير على حصر الوباء في بؤرة تفشيه، في ميلانو، شمالي البلاد.

وراهن كونتي في وقت مبكر، على فرض أول إغلاق عام في العالم الغربي، قبل أن يبلغ تفشي الفيروس ذروته، واعتبر كبار مسؤولي قطاع الصحة في إيطاليا، الجمعة، أن الرهان قد أثمر فعلا.

واتهم رجال الأعمال كونتي، بأنه “ألحق أضرارا كبيرة لا ضرورة لها بالاقتصاد من خلال تمديد الإغلاق لفترة طويلة جدا”، حيث قدمت أحدث البيانات من خدمة الحماية المدنية الإيطالية، براهين جديدة لعدم حاجة كونتي إلى تمديد بعض قيود الإغلاق الصارمة عند انتهاء صلاحيتها في 4 مايو.

وتعد إيطاليا أكثر الدول تضررا في العالم، جراء تفشي جائحة “كورونا”، حيث أدى الوباء إلى وفاة 22745 شخصا في البلد الأوروبي، الذي يبلغ عدد سكانه 60 مليون نسمة.

المصدر: “أ ف ب”

شارك