2020-09-20

سيناتور أمريكي يطالب بمنع الطلاب الصينيين من الدراسة في أمريكا

طالب السيناتور الجمهوري، توم كوتون، بمنع الطلاب الصينيين من الدراسة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وكتب كوتون في تغريدة نشرها على حسابه عبر “تويتر”: “يسلح الحزب الشيوعي الصيني نفسه بالتكنولوجيا المكتسبة من معاملنا وجامعاتنا، نحن بحاجة إلى إعادة النظر في منح المواطنين الصينيين التأشيرات لدراسة العلوم والتكنولوجيا، ذات الاستخدام المزدوج”.

وأضاف: “هي حقيقة راسخة، الحزب الشيوعي الصيني يرسل مواطني الصين الشعبية لجمع أو سرقة الملكية الفكرية المتطورة من الجامعات الأمريكية. ويحقق مكتب التحقيقات الفيدرالية حاليًا في أكثر من ألف حالة سرقة أفكار وملكيات بحثية أمريكية بواسطة الصين”.

وتابع كوتون: “الجيش الصيني الشعبي أرسل 500 باحث عسكري إلى مدارس أمريكية، ويوضح هذا كيف يستغلون انفتاحنا لبناء ترسانتهم العسكرية”.

وأكد السيناتور الأمريكي: “لقد اتهمت وزارة العدل مؤخرا باحثا صينيا في جامعة هارفارد كان يحاول الفرار إلى الصين حاملا معه أبحاثا بيولوجية مسروقة وضابطا عسكريا صينيا متخفيا في جامعة بوسطن يبحث في مشاريع عسكرية أمريكية”.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد اتهم الصين بعدم الشفافية حول بشأن انتشار فيروس “كورونا”، مطالبا بفتح تحقيق دولي في الموضوع، فيما لمح في مؤتمره الصحفي الأخير إلى إمكانية مطالبة الولايات المتحدة للصين بتعويض مليارات الدولارات، عن الضرر الذي تكبدته بسبب “كورونا”.

المصدر: وكالات

شارك