2020-09-27

لعنة “فلويد” تطارد ترامب.. ومطالب برحيله

تجددت موجة الغضب في عدد كبير من مدن الولايات المتحدة أشعلها مقتل المواطن الأمريكي من أصل أفريقي، جورج فلويد، في مدينة مينيابوليس.

وتعم الاحتجاجات فضلا عن مينيابوليس أكبر مدن البلاد مثل نيويورك ولوس أنجلوس وميامي وسياتل وفيلاديلفيا والعاصمة واشنطن.

وخرج عشرات المحتجين المرددين شعارات مثل “على دونالد ترامب أن يرحل” للمشاركة في مسيرة جديدة باتجاه البيت الأبيض، بينما طلبت إدارته من موظفيه عدم الذهاب للعمل اليوم لمنع تعرضهم للخطر.

كما هتف المتظاهرون أمام البيت الأبيض باسم جورج فلويد، وذلك وسط حضور أمني مكثف من الشرطة والخدمة السرية للفصل بين المحتجين ومنع اقترابهم من المقر الرئاسي.

إلى ذلك، هتف المتظاهرون أمام البيت الأبيض باسم جورج فلويد، وذلك وسط حضور أمني مكثف من الشرطة والخدمة السرية للفصل بين المحتجين ومنع اقترابهم من المقر الرئاسي.

في غضون ذلك، قررت سلطات 20 مدينة على الأقل في أنحاء مختلفة من البلاد فرض حظر تجول في ساعات المساء والليل للتقليل من وتيرة المظاهرات، التي تشهد مشاركة شعبية واسعة.

المصدر: وكالات

هل ستؤثر الاحتجاجات الأمريكية على مصير ترامب "السياسي"؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
شارك