2020-10-22

روحاني يتضامن مع الشعب الأمريكي ضد جرائم “البيت الأبيض”

أكد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، أن الولايات المتحدة تعيش حاليا أسوأ أيامها، بعد مقتل جورج فلويد على يد شرطي في مدينة مينيابوليس، في ولاية مينيسوتا.

وأوضح روحاني، في كلمة اليوم الخميس، نقلها التلفزيون الرسمي: “الولايات المتحدة الأمريكية تعيش اليوم أسوأ ظروفها”، مضيفا “نعرب عن مواساتنا للشعب الأمريكي وندين بشدة الجرائم التي تحصل هناك بأوامر من البيت الأبيض ورئيسيه”.

وقال روحاني إن السود والمهاجرين في الولايات المتحدة يتعرضون لظلم كبير، إن من يرفض أداء البيت الأبيض في الولايات المتحدة يتعرض للظلم من الناحية السياسية.

واعتبر الرئيس الإيراني أن جورج فلويد الذي قتل علي يد الشرطة الأمريكية، “تحول إلى ظاهرة عالمية حركت العالم لأنه قتل مظلوما”، وأضاف: لا يهمنا سواء كان فلويد مسلما أم مسيحيا، أمريكيا أم غير أمريكي، لكن قتله بهذه الوحشية أثبت أن أمريكا على مسافة بعيدة من الحضارة التي دعا إليها الأنبياء.

المصدر: وكالات

شارك