2020-10-27

موسكو تهاجم واشنطن بعد دعوة أمريكية لرحيلها من الشرق الأوسط

وصف مصدر في وزارة الخارجية الروسية، الجمعة، تصريحا لمساعد وزير الخارجية الأمريكية دعا فيه إلى رحيل روسيا من الشرق الأوسط بأنه مجرد حماقة ودليل على قلة المهنية.

ونقلت وسائل إعلام روسية عن المصدر قوله: “يبدو أنه لا يدرك على الإطلاق ما يقول، هذا يخرج عن نطاق أي تقييم.. إنه مجرد حماقة.. مستوى المهنية (في الخارجية الأمريكية) بات منخفضا جدا”.

في غضون ذلك، دعت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا لاستذكار نتائج السياسة الأمريكية في الشرق الأوسط، وقالت: “يرجى تحديد ما هو المشروع الأمريكي الذي نفذ خلال العقدين الماضيين ويعتبره شينكر ناجحا؟

وأضافت: لا نذكر من ذلك شيئا.. هناك موت ودمار فقط”، مضيفة أنه ربما هكذا يرى شينكر نتائج “المشروع الناجح”.
وفي ذات السياق، اعتبريونيد سلوتسكي رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي، أن المزاعم الأمريكية بشأن دور روسيا “المدمر” والدعوات لرح يلها من الشرق الأوسط ضرب من المجون والوقاحة،

وتاابع: “حضور روسيا في سوريا شرعي تماما وجاء بدعوة من قيادة البلاد، وذلك بخلاف الوجود الأمريكي. لا أحد دعا الولايات المتحدة إلى سوريا ولا إلى العراق أو ليبيا”.

جدير الذكر أن مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط ديفيد شينكر، قد اعتبر أمس الخميس أن روسيا تلعب في الشرق الأوسط “دورا مدمرا”، وشدد على تمسك الولايات المتحدة بضرورة مغادرتها المنطقة.

المصدر: وسائل إعلام روسية

شارك