2020-10-19

سلطات مينيابوليس تتعهد بتفكيك شرطة المدينة إثر احتجاجات فلويد

أعلنت سلطات منيابوليس الأمريكية “تفكيك وإعادة بناء” شرطة المدينة، بعد أسبوعين على مقتل جورج فلويد على يد شرطي أبيض تسبب باندلاع احتجاجات عارمة في البلاد.

وقالت رئيسة المجلس البلدي في منيابوليس ليزا بيندر أمس الأحد لشبكة “سي إن إن”: “نحن ملتزمون بتفكيك أجهزة الشرطة كما نعرفها في مدينة مينيابوليس وإعادة بناء نموذج جديد للسلامة العامة يضمن فعلا أمن مجتمعنا، وذلك بالاشتراك مع مواطنينا”.

وأكدت أنها تعتزم تحويل الأموال المخصصة لميزانية شرطة المدينة إلى مشاريع تتعلق بالسكان، مضيفة أن مجلس المدينة يعتزم أيضا درس سبل استبدال جهاز الشرطة الحالي.

ولفتت إلى أن “فكرة عدم وجود قوة شرطة ليست بالتأكيد مشروعا قريب الأمد”.

بدورها، قالت عضو المجلس ألوندرا كانو على تويتر إن قرار تفكيك الجهاز اتُخذ “بالأغلبية الكافية” لأعضاء المجلس وهو ما سمح بتجنب “الفيتو”.

ودعا الديمقراطيون الأحد إلى تغيير عميق في الشرطة المتهمة بالعنصرية وبممارسات عنيفة ضد الأمريكيين السود.

وسيقدم عدد من أعضاء الكونغرس الديمقراطيين اليوم الاثنين قانونا يهدف إلى إصلاح الشرطة في الولايات المتحدة، معتبرين أن ممارساتها بحق السود هي نتيجة عنصرية تطبع تاريخ الولايات المتحدة منذ فترة العبودية.

المصدر: “أ ف ب”

شارك