2020-11-26

دمشق تصف اعتراض واشنطن لطائرة إيرانية بـ”الجريمة المزدوجة”

اعتبر مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة، بشار الجعفري، تهديد الطائرات الحربية الأمريكية مؤخرا لطائرة الركاب المدنية الإيرانية بأنه “جريمة مزدوجة”.

وقال الجعفري في مقابلة مع وكالة “إرنا” “إنهم لم ينتهكوا السيادة السورية فحسب، بل انتهكوا اتفاقية شيكاغو للطيران المدني الدولي والقوانین الدولية أيضا”.

وتابع: “للأسف، هذه ليست المرة الأولى التي هددوا فيها طائرات ركاب إيرانية.. لقد قاموا بإسقاط طائرة إيرانية فوق الخليج الفارسي في 3 يوليو 1988 ، مما أسفر عن استشهاد 290 راكبا”.

وأضاف مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة: “لا أريد أن أتنبأ برد فعل الحكومة الإيرانية، ولكن لا ينبغي تجاهل هذا الحادث، انما يجب أن يؤخذ على محمل الجد”.

يذكر أن طائرة إیرباص 310، تابعة لشركة “ماهان” الإيرانية كانت في رحلة لها من طهران إلى بيروت مساء الخميس اعترضتها مقاتلتان أمريكیتان من طراز F-15 se، فوق الأجواء السورية.

واضطر قائد الطائرة لخفض الارتفاع بصورة مفاجئة، مما أدى إلى إصابة بعض الرکاب على متن الطائرة، وواصلت الطائرة الرحلة وحطت في مطار بيروت.

المصدر: “إرنا”

شارك