2020-09-21

الجيش الجزائري: الوضع في ليبيا أخطر مما يتصوره البعض

شدد الجيش الجزائري، الخميس، على وجوب الإسراع في إيجاد حل سلمي للأزمة في ليبيا، معتبرا أن أي حرب بالوكالة في ذلك البلد لها آثار وخيمة على المنطقة برمتها.

وأضاف الجيش الجزائري أن هناك جهات تخطط لحرب بالوكالة في ليبيا، وأن الوضع هناك أخطر بكثير مما يتصوره البعض.

وأشار إلى أن الرئيس عبد المجيد تبون، القائد الأعلى للقوات المسلحة، لخص الوضع في “الدولة الشقيقة”، قال فيه “إن ليبيا في وضع مماثل لما يحدث في سوريا بسبب تعدد التدخلات الأجنبية”.

وحذر الجيش من أن الوضع في ليبيا، قد يفرز “تحديات وتهديدات للأمن القومي الجزائري”.

وشدد الجيش الجزائري على أن موقف الجزائر بالنسبة للملف الليبي “يستند إلى مبادئ الاحتكام إلى الحوار والجلوس إلى طاولة المفاوضات لفض النزاع”.

بدوره، دان البيت الأبيض، وجود قوات أجنبية في ليبيا، مؤكدا أنه “لا رابح” في الحرب المعقدة التي تشهدها البلاد.

وجاء في بيان لمستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، روبرت أوبراين، أن “الولايات المتحدة قلقة للغاية إزاء تصعيد النزاع في ليبيا. نحن نعارض بشدة تدخّل القوات الأجنبية، بما في ذلك استخدام المرتزقة ومقاتلين متعاقدين من قبل كل الأطراف”.

المصدر: وكالات

شارك