2020-10-27

اليونان تندد بـ”الاستفزاز التركي” المهدد للسلام

دانت وزارة الخارجية اليونانية، الاثنين، قرار تركيا إعادة سفينة تنقيب إلى شرق المتوسط كانت محور نزاع بين البلدين بشأن حقوق استكشاف موارد الطاقة.

واعتبرت وزارة الخارجية اليونانية، في بيان، أن الإخطار الملاحي التركي الجديد، لعمليات البحث جنوب “كاستيلوريزو” على الجرف القاري اليوناني، هو “تصعيد كبير وتهديد مباشر للسلام والأمن في المنطقة”.

وأضافت أن تركيا “غير جديرة بالثقة” و”غير صادقة في رغبتها بالحوار”.

وقالت الوزارة إن أنقرة “أبرز عامل عدم استقرار” في المنطقة انطلاقا من “ليبيا وصولا إلى منطقة بحر إيجه وقبرص وسوريا والعراق والآن قره باغ”.

وأعلنت البحرية التركية، أمس الأحد، أن سفينة “عروج ريس” ستقوم بأنشطة في المنطقة، بما في ذلك جنوب جزيرة كاستيلوريزو اليونانية، اعتبارا من الاثنين وحتى 22 أكتوبر وذلك في رسالة إلى نظام الإنذار البحري “نافتيكس”.

وانخرطت تركيا واليونان في نزاع بشأن التنقيب عن الغاز في شرق المتوسط في أغسطس، إذ أجرى البلدان مناورات جوية وبحرية متنافسة في المياه الاستراتيجية بين قبرص وجزيرة كريت اليونانية.

المصدر: أ ف ب

شارك