2021-01-19

الشرطة الفرنسية توقف مشتبها به ثالثا على خلفية هجوم نيس

أوقفت الشرطة الفرنسية شخصا ثالثا يشتبه بصلته بمنفذ اعتداء نيس الذي راح ضحيته ثلاثة أشخاص يوم الخميس الماضي.

وأفاد مصدر قضائي فرنسي السبت أن رجلا ثالثا مقربا من المشتبه به الذي أوقف مساء الجمعة، وضع في الحبس على ذمة التحقيق في إطار هجوم نيس في جنوب شرق فرنسا.

وأفادت قناة بي​​​.اف.ام الفرنسية، اليوم السبت، بأن المشتبه به شاب يبلغ من العمر 33 عاما وكان متواجدا في منزل الشخص الثاني الذي تم توقيفه بوقت سابق.

وقامت الشرطة الفرنسية في وقت سابق يوم أمس بتوقيف رجلين يبلغان من العمر 47 و35 عاما يشتبه بصلتهما بالمعتدي ووضعتهما قيد التحقيق، وبذلك يصل عدد الموقوفين في القضية إلى ثلاثة فيما زال المعتدي يقبع في المستشفى بسبب إصابته البالغة.

هذا وأقدم شاب تونسي يبلغ من العمر 21 عاما يوم الخميس الماضي على قتل ثلاثة أشخاص داخل كنيسة وفي محيطها في مدينة نيس جنوب فرنسا قبل أن تطلق عليه الشرطة النار.

وقام المعتدي بنحر شخصين داخل الكنيسة، ثم قام بعدها بقتل ثالث في مطعم بالقرب من الكنيسة. وأطلقت الشرطة 14 طلقة على المعتدي وقد تم نقله على الفور إلى المستشفى.

المصدر: وكالات

شارك